اقتصاد

إيران تُمدد صادرات الغاز إلى العراق للسنوات الخمس المقبلة

إيران تُمدد صادرات الغاز إلى العراق للسنوات الخمس المقبلة



قال وزير النفط الايراني جواد اوجي في إشارة إلى أن إيران لديها حاليا عقدين لنقل الغاز مع محطتي كهرباء في بغداد والبصرة، بناء على اتفاق الطرفين، سيتم تمديد هذين العقدين للسنوات الخمس المقبلة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، نقلا عن وزارة النفط انه أشار جواد أوجي بعد لقاء مع وزير الكهرباء العراقي زياد علي فاضل إلى توقيع مذكرة تعاون بين إيران والعراق في مجال النفط، الغاز والبتروكيماويات.

وأضاف أوجي، أن “إيران من حيث رأس المال البشري والقدرات الفنية والهندسية لها مكانة عالية، لذلك وبناء على المذكرة التي تم توقيعها مع الجانب العراقي سنتعاون مع العراق في مجال تبادل المعلومات والاستكشاف، وتطوير الحقول النفطية المشتركة على شكل تكامل تطوير هذه الحقول”.

وأوضح أن “إنشاء خطوط أنابيب النفط والغاز وتحسين مصافي النفط العراقية من بين المحاور الأخرى الواردة في مذكرة التفاهم بين البلدين”، موضحا: “من إنجازات هذه الرحلة تمديد عقد تصدير الغاز مع وزارة النفط العراقية.

وفي إشارة إلى أن إيران لديها عقدي غاز مع محطتي كهرباء في بغداد والبصرة، أضاف وزير النفط: بناءً على اتفاق الطرفين، سيتم تمديد هذين العقدين خلال السنوات الخمس المقبلة.

و جرى خلال لقاء وزير النفط مع المسؤولين العراقيين بحث مجالات التعاون بين إيران والعراق في مجال النفط والغاز والبتروكيماويات، وأكد الجانبان على تقليص المعوقات القائمة في مجال الغاز والتعاون مع اتخاذ قرارات جادة ورائدة في هذا المجال.

وتم توقيع مذكرة التعاون بين إيران والعراق في مجالات النفط والغاز والبتروكيماويات مساء الأربعاء للاسبوع الماضي بحضور رئيس الوزراء العراقي بين وزيري نفط البلدين.

وفي هذه الاجتماعات التي رافقها حضور كبار المسؤولين العراقيين مثل وزيري النفط والكهرباء، قدم رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني مقترحات إيجابية في مجال تطوير الحقول النفطية وتدريب القوى العاملة وتنفيذ مشاريع البتروكيماويات التي لقيت ترحيبا من كلا الجانبين.

وبحسب الاتفاقية الإيرانية العراقية، فإن المذكرة الموقعة بين الطرفين ستتم متابعتها من خلال اجتماعات مجموعة العمل المشتركة العليا بين البلدين.

ووصل جواد أوجي إلى بغداد، يوم الاربعاء للاسبوع الماضي على رأس وفد رفيع المستوى للقاء والتشاور مع المسؤولين العراقيين، ولدى وصوله استقبله نائب وزير النفط العراقي باسم محمد خضير ومحمد كاظم آل صادق سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في العراق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى