سياسة

الإطار التنسيقي يوجه طلباً للحكومة بشأن القصف التركي: على أنقرة تعويض العراق

وجه الإطار التنسيقي، اليوم السبت، طلباً إلى الحكومة من أجل استخدام اوراق الضغط على تركيا، بعد القصف الأخير على محافظة دهوك.

وقال الإطار في مؤتمر صحفي داخل مجلس النواب: “نستنكر وندين بشدة هذا الاعتداء الواضح والفاضح على سيادة العراق وكرامته، وإن الدستور العراقي ومن خلال المواد 1 و8 العراق ذو سيادة ويسعى الى حل النزاعات بالوسائل السلمية ولايسمح لاحد بالتعدي على حرمته”.

وأضاف: “نطالب الحكومة بممارسة دورها والقيام بواجباتها دستورية في الدفاع عن حدود العراق، ونلزم الحكومة بالتحرك والتوجه الى تدويل القضية عربيا ودوليا لإخراج القوات التركية من الاراضي العراقية”.

وتابع: “وذلك من أجل اصدار قرارات رادعة تلزم تركيا بسحب قواتها وانهاء تواجد ثكناتها العسكرية، ونطالب الحكومة باستخدام جميع اوراقها السياسية والامنية والاقتصادية لاخراج هذه القوات من العراق“.

ولفت إلى أن “هذه الافعال العدوانية لا تزيد العراقيين سوى تماسك للدفاع عن ارضهم وامنهم، وفي حال عجز الحكومة في الدفاع عن البلاد، فإن الفعاليات الشعبية متاحة جميعها للدفاع عن البلد”.

وطالب الإطار، “تركيا بتعويض العراق عن الخسائر المادية والمعنوية والبشرية وتحمل نفقات علاج الجرحى”، مؤكداً: “سنتبع جميع الخطوات القانونية والدستورية للرد على هذه الاعتداءات”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى