محلي

زراعة العراق تواصل الاحتضار.. دعم غائب ومخاطر تنذر بكارثة (صور)

يعاني مزارعو التين في محافظة الديوانية، من قلة الإنتاج هذا الموسم؛ لأسباب عدة، أبرزها غياب الدعم عبر تقديم الأسمدة والمبيدات من قبل وزارة الزراعة، بالإضافة إلى الشحة المائية والعواصف الترابية التي يتعرض لها العراق بكثرة خلال الفترة الأخيرة.

*اقتراض
غياب الدعم الحكومي، دفع المزارعين إلى الاقتراض من الاسواق المحلية وشراء الاسمدة بأسعار مرتفعة، بحسب محمد شلاكة وهو أحد مزارعي التين في قضاء السنية التابع إلى محافظة الديوانية، الذي أشار أيضاً إلى تراجع إنتاج محصول التين هذا الموسم إلى النصف خلال هذا العام.

ويقول شلاكة لوكالة هنا العراق الاخبارية إن “إنتاج محصول التين هذا الموسم تراجع الى النصف؛ لعدم تقديم وزارة الزراعة الاسمدة والمبيدات إلينا ما أثر بشكل كبير على الانتاج”.

وأضاف، أن “أغلب مزارعي محصول التين توجهوا إلى الاقتراض من الأسواق المحلية وشراء الاسمدة بأسعار غالية؛ كون الحكومة العراقية لم تقم بتوفيرها للمزارعين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى